وزير الأمن الإيراني في بغداد ورئاسة الجمهورية تكشف التفاصيل

A- A A+

باب الشرق - بغداد


كشف بيان رئاسي، الأربعاء، عن تفاصيل لقاء رئيس الجمهورية برهم صالح بوزير الأمن الوطني الإيراني محمود علوي.

وقال بيان لمكتب رئيس الجمهورية تلقى (باب الشرق) نسخة منه إن "صالح استقبل وزير الأمن الوطني الإيراني السيد محمود علوي الذي قدم تعازي القيادة الإيرانية إلى الرئيس برهم صالح والشعب العراقي بفاجعة حريق مستشفى الحسين (ع) في ذي قار".

وأضاف أن "اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الجارين، وأهميّتها للشعبين الصديقين، وتطويرها في مختلف الصعد من أجل خدمة المصالح المشتركة للبلدين وكل المنطقة".

وأكد صالح بحسب البيان "على عمق الروابط التاريخية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وضرورة توسيع آفاق التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات كافة"، مشيراً إلى أن "العراق المقتدر والآمن والمستقر ذا السيادة وبعلاقاته المتوازنة مع محيطه العربي والإسلامي يُمثل عاملَ استقرارٍ ومركزاً لتلاقي المصالح المشتركة لدول المنطقة، ويعزز السلم والأمن الإقليمي".

وبحسب البيان فقد أشاد صالح بمواقف الجمهورية الإسلامية ودعمها للعراق لاسيما في مجال محاربة الإرهاب ومواجهة عصابات داعش.
ولفت البيان إلى "علوي أكد أهمية العلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين والشعبين، ودعم القيادة الإيرانية لأمن واستقرار العراق، وتعزيز التعاون والتنسيق الثنائي في مواجهة الإرهاب والتطرف وإرساء السلام في المنطقة".


0 comments

|Moderation Tool